عناوين الحكاية / بقلم: ذة. خنساء ماجدي / المغرب

بين مد و جزر بين بزوغ الهلال وٱكتمال البدر بين الشفق والغسق تاهت عناوين الحكاية… حتى الألوان لم تعد تضفي البهجة على نسيج الأيام تصيب الحابل والنابل في خضم حفل البهرجة الصاخب في فيلم هندي… يسحر بخرافية شاهقة الارتطام على قارعة المفاجئات فتصاب بنزيف حاد قراءة المزيد

حبر ليل… / بقلم: ذ. أحمد بياض / المغرب

مشتْ وتيقنتْ في رحلتها المجهولة أنني أنا المتمرد، فنجان صاخب طقوس زمهرير……… كرنفال الموت عريها. و، أنا مَجْلُوب الخطى…….. ستعود بعدما كشفت حيرة الدجى وشلالات حبر على الأوراق وسيرة أخرى وبحر موتها. ستعود قميص النجوم، صُهبة ريحها تتهادى بنور الختام. لهيبنا قوافل، وبحورنا تحمل حلم قراءة المزيد

وعود..على قارعة الأمل / بقلم: ذ. جواد البصري / العراق

لكي لا تبخس.. ضياء قوابل الأيام بفائض الندم أرْختْ لجام خيبتها وحتى تبلغ المرام.. ابتكرت لنفسها بيادرا من همم.. موشاة برفرفة طيور ملونة وبأجمل نغم، للطريق مضت مصوبةً السهم فلا زاغ لها بصر ولا زلت بها قدم ***** الوعود قناديل.. على قارعة الأمل نرتق بها قراءة المزيد

اتركني فريسة للعطش.. / بقلم: ذ. رحيم الربيعي / العراق

اتركني فريسةً للعطشِ لكنْ إياكَ أنْ تُسهبَ في وصفِ الماءِ دعْ أنيابَ الجوع تلوكُ أحلامي إياكَ انْ تجعلَ الأملَ تحت عباءةِ الضباب ارمِني على قارعةِ الكلماتِ إياكَ انْ تهملَ المعنى في مداركِ الرصيفِ يااااا انتَ… النهاياتُ تعري مشواركَ الفاضل فهي تشيرُ لحقيقةٍ واحدةٍ إننا مجردُ قراءة المزيد

دعيك من جنوني / بقلم: ذ. المختار السملالي / المغرب

دعيك من جنوني ولا تبحثي عن همسة تفصح عمن تكوني ما يسعدني.. ظنوني وما يبقيني يقيني قطعة أنت من عمر أنت كل ما تراه عيوني كوني قدري أو لا تكوني فلن تسلمي من جنوني حلمي بين يديك فعانقي اقترابي وابعديني عن نار شوقي وعذابي وظللي قراءة المزيد

أهدتني حروفها وابتسمت / بقلم: ذ. نورالدين الزغموتي / المغرب

عيناها تاريخ يحكي عن جسد يشتهي اللغة، أعلنت هذا بمحضها منذ عصور، وتقدمت إلى أصابعي وَرْدَةً وسلالةً لعطر أعضائها الفتية. وتذكرَتْ أشياءها الفصيحة، لعلها تنتمي لهذه النوارس، وتقترب أكثر من الماء أو من المزهرية، وتُعِد لكل هذا اللقاء ركوة البن العربي على أثافي الزمن البسيط. قراءة المزيد

يا الله… / بقلم: ذة. روضة بوسليمي / تونس

…يا الله… أراك أعظم من أن يغضبك خواء وطابي من رغيف الحكمة، بعد عقود من الحرث و البذر، بعد مواسم الحصاد القائ يا الله… حين تحكم الأبواب غلق أقفالها ويبدو الليل قاسيا بصيرا تتلو احلام الدّتبا بيان الهدنة أجلد نفسي ما استطعت إلى ذلك سبيلا قراءة المزيد

في حضرة الجنون / بقلم: ذ. جواد البصري / العراق

من صباحه!! المتكدس في باحة الانتظار راح يتنفس عطر الغياب المكتظ على الشبابيك،والأبواب حبات الشوق.. المتوسدة صدى الحنين رحيمةً لا تبخس.. عطر الإياب فانزوى يكرع لذّات النقاء.. المتدفقة من رحم الأشياء لكي يحفظ لنزوات الغياب، طقوسها المتقلبة، في حضرة الجنون ***** حاول أن يستفز الظلام قراءة المزيد