لا تكن كما أنت.. / بقلم: ذ. نورالدين برحمة / المغرب

لاتكن كما أنت يا ابن الشمس قطعة من حجر في حذاء وجمرة في صدرك كلما فتحت نافذتك تدلى عنقك للرصيف انت الدالية التي تسرح بين شق في التاريخ وشق في جدار بيتك الكبير أنت من رسم الليل قلبك بحبر قديس يعشق الإبحار في فلك فيلسوف قراءة المزيد

كلما اقتربت… / بقلم: ذ. نورالدين برحمة / المغرب

كلما اقتربت ابتعدت كأني أعشق المسافات وكأنها تأكل الريح لتكون قشة لتكون ريشة تعشق الغوص حيث الأعماق أيها العاشق المحب الذي أعياه الكبرياء لا ترفع رأسك الى الأفق فالتراب لازال يحمل بصمتك وتلك الدروب التي كانت لازالت تغني للجدار هنا ومن هنا أرهقك الحلم الجميل…. قراءة المزيد

لم يحدث الفراغ بعد… / بقلم: ذ. نور الدين برحمة / المغرب

لم يحدث الفراغ بعد حتى أنثر قصائدي على عتبات المدن هنا كنت ولازلت أرى الحزن يمشي وفي كفه الفرح دمعة ابتسامة ظلام ضياء تغير وجهي… ولون الجدران… ربما اخضر شعر الرأسأطوف والفراشات بألوان الأرض والسماءهذا الامتداد بلا معنىحين الامتلاء،الشعر فرحة القلب حين تزهر الحقولمتى تزهر قراءة المزيد

أيها الراقد بين تجاعيد الزمن.. / بقلم: ذ. نورالدين برحمة / المغرب

ايها الراقد بين تجاعيد الزمن انا هنا وأنت تنتظر ستزحف إليك خفافيش الليل لتقتسما الفراغ وانتظر… تكاد السحاب أن تمطر لكنها لاتمطر تمارس الرحيل لتغرق في كوب ماء وانتظر من يد الى يد أنت والمكان كالمكان غبار وانتظر وحرب مندلعة منذ ألف عام وجندي يعيش قراءة المزيد

هي النسيان.. / بقلم: ذ. نور الدين برحمة / المغرب

بين أناملي أحترق دخان…. دخان.. والقلب للقلب يبتسم سيجارة تكفي لارى اللحظة شجرة حطاب منشار…. فنجان قهوة على حافة مائدة من خشب من أين جاء الخشب….؟ من يد الحطاب الملوثة بأريج ينزف من زهرة الياسمين. تركنا الباب من خلفنا فتحه الريح ونام وعنقه على العتبة قراءة المزيد

أرى وجهك من بوابة الأمل.. / بقلم: ذ. نور الدين برحمة / المغرب

أرى وجهك من بوابة الأمل يشرق على عتمة الليالي يا راعي الذئاب مهما كنت سأكون بين مخالب قط و صياح الديك أنشودة غابة أتيت إليها محمولا على كتف الريح أنا الموجود هنا وقلبي إليك ينبض بالحياة سيعوي الخواء بين فجاج الروح وسأنتظرني بين هنا… بين قراءة المزيد

كما لو أني أعيد قصيدة عاشق… / بقلم: ذ. نور الدين برحمة / المغرب

كما لو أني أعيد قصيدة عاشق انتهت قبل ميلاده قصة كانت لم تكن غير بوابة للاحتراق أتعثر في أمسي كلما هزني حنين المساء كانت يدك في يدي وكنت أغنية الصباح لاحق لك يا ابن السؤال أن تجيب وفي قلبك انتصبت مقصلة الزمن القاسي كلما مر قراءة المزيد

لن أبالغ.. / بقلم: ذ. نور الدين برحمة / المغرب

لن أبالغ إذا قلت سلامي على سلامي وأمضي فأنا الوحيد بين الرفوف أنتظر من يتصفحني اشتياقي لهدنة مع الذات مطلب العقل حروب مع أنا وسلاحي ذاكرة تحمل سجل معاركي بين قلب أعياه العشق كما أتعبه المرض يدي في يدي والنبض عقابي يا سيدة الجمال القبيح قراءة المزيد