أقتفي أثركم… / بقلم: ذ. نور الدين العسري / المغرب

أقتفي أثَركم أستثني وجوهكم على الهاتف وأعزلها عن ملامح الليل الحزين. ملفوفٌ أنا معكم في هذا التشابك العاطفي الغامض فمعذرة! كنت أبحث عن وجهي الملطخ بالدّمع والرّماد فلم أجد سوى أطْياف مثلي قابلة للاحتراق من ليس له جرح مضيئ؟ من ليس له قلب مفتوح للسّماءْ؟ قراءة المزيد

خلف قضبان الحكاية / بقلم: ذة. أمينة غتامي / المغرب

كنجمةٍ مُستعادَةٍ من صراخ الليل أغصانُ أصابعي تفضُّ لاءات الصمت تشتهي انعتاقا من أساوري المُرصَّعة بألفِ نعم.. ميدوزا.. أسطورةٌ تلدُ حِكمتها وأنا أُرخي ضَفائري فوق شجرةِ العائلةِ لتورقَ، كلما ذبُلَ الرَّبيعُ في ثوبِ عُرسه أو.. نشبتْ قِطتي العمياءُ أظفارَها في جَسدي لأتحول إلى ثدي من قراءة المزيد

أغنيات… للشاعر نورالدين برحمة / ترجمة: ذ. محمد علوي أمحمدي / المغرب

وكأن العشق غابة يا للمسة الريح تهتز الأشجار ولاتسقط وتهمس الفراشة لزهرة الأقحوان كم أحب عنادك وأنت وسط الأدغال الموت يحاصرك وأنت تحاول أن تحب الحياة وإن كانت هاربة من عين قديس عشق الانزواء في معبد الفقراء… لك يقين الأنبياء وحكمة الصوفي ترتب أحلامك وأنت قراءة المزيد

عن البياض مرة أخرى / بقلم: ذ. مجدالدين سعودي / المغرب

استهلال بطعم البياضقال البياض في لحظة اعتراف :صدقني والله… ما تكتبه عني يحييني من جديد …قلت :للبياض حضارة.للبياض استمرارية .ولحروفه البهيةألف تحية .قال البياض بلسان محمود درويش: في الهدوء نعيم، وفي الصمت حياة، وما بين الإثنين تفاصيل لا أحد يدركها . 1- خيباتوفي عز الخيباتيأتي قراءة المزيد

تأملات مع: الأديب الأمريكي الساخر “مارك توين” / بقلم: د. خالد بوزيان موساوي / المغرب

ضمن سلسلة حوارات افتراضية استضفتُ فيها على التوالي كلّ من: جبران خليل جبران، و محمود درويش، و نيتشه، و شكسبير، و كونديرا، و كافكا، و محي الدين بن عربي، و دوستويفسكي، و ميكيافيلي، و الطغرائي، و محمد أركون، أحاوِرُ اليوم “سامويل لانغهورن” المعروف باسمه القلمي قراءة المزيد

لا أحتمل أن أكون خارج الحلم.. / بقلم: ذ. المختار سلمو/ المغرب

لا احتمل أن أكون خارج الحلم يداي تمتدان إلى أفق أبعد الريح والشمس تحملان غيمة امتدادي أما آن لي أن الأمس المستحيل؟ على روابي العشق تحط رحالي تستريح جوارحي على تل الهوى وعلى شفاه الصبابة تحط نوارس عشقي ليس من سبيل أمامي غير البوح ما قراءة المزيد

ربيع الأحزان / بقلم: ذة. خنساء ماجدي / المغرب

أيها الربيع! أهكذا تأتي؟ قديما وجديدا في ذات الوقتِ؟ تطرق بابي لتوقظ أوجاعي الملتهبة بين أضلعي أجئت إلي لتسرق مني مواسم الشتاء؟ لقد جفت دون رفقِ، وجرار الجفاء.. سقت أحواض الشوقِ وفي الجوار ازدادت العواطف جنونا، اقتلعت الصبر من العمقِ حَمَلتْ شوقي على مرتفعات الجوى. قراءة المزيد

سنة بين الأمل والألم / بقلم: ذ. عبد العزيز سلاك / المغرب

كل أبواب الأمل الألم مشرعة والعبور إليها يحتاج تاشيرة تفعيلة من زمن المنع من هول القمع فيا لائمي لا تلم. كل الأفراح حصون ليمس كل الجراح من واد حلم من فجر ملغم. كل الخطوات بعد الفجر شظية أشلاء أنواء تعيدني إلى العدم. أدور ندور والحبر قراءة المزيد