شعر

إلى “سيليا” غجريتي. (النص التاسع) / بقلم: د. خالد بوزيان موساوي / المغرب

/ د. خالد بوزيان موساوي

تحت عنوان: ما وسعتكِ في الغزَل حروف الأبجذية كلها… أنتِ ألِف (همزة): أ : كما “إيلدا”… منذ بدء التكوين كنت أنت، و لأجلك صوّرني الرب فَخُلِقْتُ أنتِ باء: ب : كما “بثينة”… علّمتني أبجذية الحب، فسبحتُ في مقلتيك حتى غرقتُ. أنتِ جيم: ج: كما “جهينة”… قراءة المزيد


مازلت أريدك بعمري / بقلم: ذة. آمنة محمد علي الأوجلي / ليبيا

/ ذة. آمنة محمد علي الأوجلي

أردتك في عمري في أرض شقائي ونبعة يبابي في جور البرد ونحيب الوله سباك ليلي الأبق واترعت بك جرحا راعفا لم ترتقه الأيام تعرج شبه ابتسامتك على قيد ولهي أما اشفقت علي من ألمي رمال صحرائي تجتر وقع ديمة وكل مساماتي محملة بك يا كرز قراءة المزيد


شَكوتُ هَــمّي / بقلم: ذ. محمد عزوزي / المغرب

/ ذ. محمد عزوزي

أَنهكني الجدالُ العقيم مع ظِلِّي .. أتعبني الصُّراخ.. في جُنحِ الليل مع سُكوني. آلمني المكْر على الأشْهاد على تجاهُلي .. أبكاني الجُحود .. من القريب الذي آذاني . تَعالتْ صيحاتي.. من صَمتي الذي عاداني . ماعُدتُ أَصهلُ.. في وجه المُهرالذي حَماني. دعوني أَسْلُك فَجَّ الشوك قراءة المزيد


أيها الشعب المعطاء / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

/ ذ. أحمد المنصوري

أيُّها الشعبُ الطيبُ المِعطاءْ يا مطراً يُنعِشُ الأرضَ ونوراً يُضيءُ السماءْ بعثروكَ في كل الأرجاءْ أولائكَ السفهاءُ الأغبياءْ يتقاتلونَ.. يتناحرونَ… يتنافسونْ وأنت المتناثرُ.. أنت المتطايرُ.. أنت الصبورُ الثائرُ..مهما فعلوا….!فبعنفوانك ستعودْ لابد أن تعودْ وتغني أغنية الخلودْ لابد أن تعودْ لتكسر القيودْ وتتحدى كل الحدودْ فأروفيوس قراءة المزيد


وعن عطرك! / بقلم: ذة. سعيدة محمد صالح / تونس

/ ذة. سعيدة محمد صالح

وعن عطرك ! المتوّغل في عشيّات الخريف ينبؤني عن طالع المجهول على سطح قهوة سّوداء عن سيجارة تتنّفسّ مع الحلم والحيرة الهواء! عن ثقل الوحدة والزّمن كوارث وخوف من مجهول الوباء! وعن ضحكة بلا رفقة يصلني من صخبها الكاتم الصّوت الصّدّى وعن تلك العابرات يشكينك قراءة المزيد


هكذا أنتِ / بقلم: ذ. أحمد بياض / المغرب

/ ذ. أحمد بياض

تكتبين الخيل بدموعك وأنا على هامش الرصيف والصحراء بطقوسها غمدية زهراء بعشقها هو النأي قربها والرماد لهيبها حين يترجم الضاد شوقها………………… هكذا أنتِ همجية روحي٠ وهكذا أنا على بارود الاشتعال خمرة وزهرة وعراء فنجان ……… حروفي يأسي رحيق يحمل في صداه لغز حلم الشطآن………… والبلاد قراءة المزيد


غزل الشمس / بقلم: ذة. روضة بوسليمي / تونس

/ ذة. روضة بوسليمي

هكذا!!!، من وحي نفسي رأيت حرفي فيك و قد صار عميقا مذهلا…. ، …. كثيفا … أحسبه سيبقى حتى ،… بعد ان يمضي الجسد إلى تراب هكذا، صوّرت لي هواجسي حتى أنّه!!! لا وقت لي لأتدثر فالبوح في ملّتي؛ يبلغ منتهاه في العريّ كرصاصة، … قراءة المزيد