شعر

فلتحلق بأجنحتك أيها الشاعر.. / بقلم: ذة. أمينة غتامي / المغرب

/ ذة. أمينة غتامي

الكلماتُ التي أدينُ لها بالبقاءِ صدى انفجارٍ لصمتٍ مُفخَّخ لا يصلحُ للنَّسخِ ولا لِلَّصقِ.. فأشعلْ ذاكرتكَ لِتُضيء.. أمام مصباح عاكسٍ تخنُقني الدَّوائرُ والزوايا الحادَّة فأهشُّ الليلَ عنْ مرآتي لأمحوَ ظِلَّكَ من ظِلِّي حرفَك من حَرفي خطوَك من خَطوي لِتهزمَني مرةً أخرى غيمةٌ عابرةٌ.. الآنَ.. أقترفُ قراءة المزيد


أيار يناديكم /بقلم: ذ. مجدالدين سعودي / المغرب

/ ذ. مجدالدين سعودي

استهلال يقول إيليا أبو ماضي في قصيدته أيار يا شاعر الشهور: أَيّارُ يا شاعِرَ الشُهورِ وَبَسمَةَ الحُبِّ في الدُهورِ وَخالِقَ الزَهرِ في الرَوابي وَخالِقَ العِطرِ في الزُهورِ وَباعِثَ الماءِ ذا خَريرٍ وَموجِدَ السِحرِ في الخَريرِ…. والإله أطلس ينتظر باقة صور للإلهة الحسناء مايا، ويستشهد بالشاعر قراءة المزيد


رمح / بقلم: ذ. أحمد بياض / المغرب

/ ذ. أحمد بياض

عامر* وزراعة الطريق وغصن الآيات… ما كان على اليمين صار صفرة ماعاد على الشمال نزيف نجمة… والفجر شمس دم الشهداء الفجر شمس التائهين حنين الغائبين على صدر ثمرة حنين وادي الكروم خمرة ودمعة. وكان جدي يقرأ الطريق على غبار الراجلين وظل العائدين من السفر البعيد قراءة المزيد


نوبات النسيان / بقلم: ذ. عبد العزيز سلاك / المغرب

/ ذ. عبد العزيز سلاك

انتظرتك بلهفة ضياع على تلة الترقب أغرف الآه من الفراغ أتفحص في وجه العابرين وجهك ومن جب القلب اتفرس همسك. كل عاد وأنا أترقب قدومك من المجهول أخمص الامل ينتابني الذهول بوجه كالح وريق مالح تشققت شفاه البسمة وملامحي اسودت من العتمة انتظرتك متقمصا دور قراءة المزيد


حياتي.. / بقلم: ذ. المختار سلمو / المغرب

/ ذ. المختار سلمو

حياتي أذرعها وحيدا في كل المساءات تتخاطفني دروبها يتعبني الخطو وأنا أرقب الأنجم السابحة في سماواتها وها أنذا شارد في عزلة يلفها الفراغ أسترجع ذكريات تأتي إلي بلا تعب تستبيح حاضري أصبت بالدوار ولم أعد أميز بين المحطات واليوم اسعى لمن يدلني على مسار البدايات قراءة المزيد


رحيل متعدد في قبو قدر / بقلم: ذة. رحيمة بلقاس / المغرب

/ ذة. رحيمة بلقاس

كيف لدمعة بائسة يائسة أن تغسل طوفانا في قبو مغلق السقوف ها هنا لا بر لأمان الغيب يرسل الأفول هاهنا نوح يقود سفينته أفق العدم رافعا راية العبث يلوح من بعيد تطفو أنفاسه دوائر ماء تبحث عن رصيف ها هنا السوء يعري سوءات سجن قيوده قراءة المزيد


على حافة فنجان صباحي.. / بقلم: ذة. سعيدة محمد صالح / تونس

/ ذة. سعيدة محمد صالح

على حافة فنجان صباحي مكث يرتشف نكهة الغموض.. ويسرد للمنضدة حكاية يد تمتدّ للريشة تحيك على القماش تعويذة البريق التّي تخفيه ضحكة السيّدة العجوز القابعة في ركن البلاد المتلاشيّة قيل ماتت مجهولة الأرض وهي عن سرّ الحريّة باحثة… قيل؛ رٱها كلّ من مرّ بفنجان الصّباح قراءة المزيد