شعر

زهرة واحدة / بقلم: ذ. عباس رحيمة / العراق

/ ذ. عباس رحيمة

أنا غابة من الأحزان… أحترق إذا مسني الفرح، لرحيلك أصوات النائحين في كل خطوة تنزعين شريانا من القلب لم يبق لي شيء أتعلق به ألقي به للريح يعوي ككلب تركه أهله ليلا في المراح ورحلوا لي زهرة واحدة تفوح بعطر محبتنا أهديتها لك لم تهديني قراءة المزيد


یا شِعرُ.. / بقلم: ذة. سعيدة باش طبجي / تونس

/ ذة. سعيدة باش طبجي

یا شعرُ هل تَدري بِعشقي یا تُرَی؟ و بأنّ نَسْغَکَ في شِغافِي قد سَرَی؟ هَلَّت قوافِیکَ الشَّذِیّةُ تَنثرُ الأشعارَ بَدرًا في دُرُوبِي مُقمِرَا صُوَرًا کما أعذاقُ نَخلٍ مثمرٍ سُبحانَ ربُّ الكونِ في ما قد بَرَی مِن أينَ تأتیکَ المجازاتُ اللَّذِيذَةُ کالنبیذِ مُعطّرًا و مُقَطَّرا؟ هل قراءة المزيد


لن تفسدي صباحي .. / بقلم: ذ. نور الدين برحمة / المغرب

/ ذ. نور الدين برحمة

لن تفسدي صباحييا شمس العراء تشرقين على الخيبات أتسخرين من عنب الدالية….!!!! ما اسقطه على رصيف اوهامك غير انكسار الاقداح في حانة من فرح مستعار من جثث الاحزان تتقاطع الطرق والطريق إلى قلبك فخاخ فخاخ تمتد يدي الى جيد عانس قهرها صمت السرير وعناق الوسادة قراءة المزيد


أزفّ عيوني لليل / بقلم: ذة. رحيمة بلقاس / المغرب

/ ذة. رحيمة بلقاس

أزفّ عيوني لليل هاك دمعي.. المتصابي في أرق العصيان وسيول جراحي.. الغائرة في الروح رُدَّ عليَّ صفائي المؤثث بالرضا ودعني أركض خلف سنواتي أقلّب صفحاتي الموجوعة حد النّزف كي تكسوني هواجس صلواتي قفص المسافات يشلّ خطواتي وفيوض الغموض في عري المعاني تخمّر التجلي.. وبوحي يعمّد قراءة المزيد


كيف أنسى.. / بقلم: ذ. الحسن أسيف / المغرب

/ ذ. الحسن أسيف

كيف أنسى صلاتَك وكيف أنسى ركعتيَّ بين يديْك وتسبيحة العشق التي وثَّقتْ لنبضات قلبي في لحظات هاربة. سئمتُ.. سئمتُ ضجيج العالم وهمساتِ مرتزقة الدين بائعي السواك والبخور على أرصفة الشوارع. كيف أنسى صلاتك التي سكنت القلب و السمع وكبحتْ دمعةً قررتْ فراق الألحاظ ليترقرق الرضا قراءة المزيد


الترانيم لا تعشق الظمأ.. / بقلم: ذ. جواد البصري / العراق

/ ذ. جواد البصري

العصافير التي رأتك ذات شدوٍ وأنت تتعكز على أطراف رفيفها تمهلت في تغريدها منبهرةً… لمحت الشحوب يانعاً في سلة أفكارك مع انك تُطربُ الناي إذا دارت على ثقوبه أصابعك اغتنم الفرصة قبل أن يطالك الجفاف أعد ترتيب مفاتيح أفكارك ورؤاك قبل أن يدركها الصدأ وتفقد قراءة المزيد


وطنٌ… / بقلم: ذ. نور الدين العسري / المغرب

/ ذ. نور الدين العسري

وطن، كل الأحزان تؤدي إليه.. وفي المرايا، ترسمهُ الرياح، زورقًا من رماد، يغرق فينا وبنا ونحن قناديلُ بحر خافِتة، تنزلق… على…. ضَوئها….. تطفو على زُرقة المأساة، والموج البطيئ، يشَيّعها، إلى شواطئ العالم النائية. وطنٌ كلّ الهموم تؤدي إليه… بيتٌ مكعب طُرِد منه الإلٓه نطوفُ… به… قراءة المزيد