محمد الدرة / بقلم: ذ. يونس علي الحمداني / العراق

يا جرحهُ النازفُ قيدني منديلا لعيونِ الأمهات قرآنا أرتلُ آياتِه في فجرِ دروبِ الحُرية.. الدرةُ مات ليبقى قرنفلة تعبقُ الطرقات باسمِ التوراةِ قتلوه بظلِ الأقصى ينزفُ قلبُه يرسمُ خريطة شعبه.. يا دموع العذارى الصافيات خَيّطن بالتنهداتِ أوجاعَ الحُلم بالرجوع فالراحلون إلى حيث هِضاب الضَباب إلى قراءة المزيد